التاريخ : 22-أيار-2017

التقى المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات الدكتور رياض حجاب، والوفد المرافق له مع وزير الخارجية الألماني، زيغمار غابرييل، بمقر الوزارة في العاصمة الألمانية برلين، اليوم الإثنين 22 أيار /مايو 2017، حيث تم بحث مستجدات الساحة السورية.

وفي معرض الحديث عن الوساطة الأممية؛ أكد د. حجاب على التزام الهيئة العليا للمفاوضات بالحل السلمي وبدعم الوساطة الأممية للتوصل إلى عملية انتقال سياسي، ملمحا الى ضرورة التقدم بأطروحات جديدة تتناسب مع عمق التحولات التي تشهدها المنطقة.

وفي معرض الحديث عن مخرجات أستانة؛ أشار د. حجاب إلى وجود العديد من الجوانب الإيجابية، إلا ان المعضلة تبقى في تعنت نظام بشار الأسد واستمراره في انتهاك الهدنة، وإفشال الجهود الدولية للتوصل إلى اي حل سلمي

واكد د. حجاب أنّ عملية الانتقال السياسي وما يرتبط بها من ترتيبات لا بد ان تتم وفق الوساطة الأممية في جنيف، مضيفاً: “ملتزمون بالعملية السياسية، ونتسم بالواقعية والانفتاح، ولذلك فإن جهودنا تركز على دعم المحاور التفاوضية”.

وفي نهاية اللقاء أعرب د. حجاب والوفد المرافق له عن امتنانهم لسياسات ألمانيا المؤيدة للمطالب العادلة للشعب السوري، ومواقف حكومتها في مواجهة نظام الأسد، واستقبالها آلاف اللاجئين السوريين رغم الضغوط المحلية والخارجية.