في لقائه مع الجالية السورية بأمريكا د. حجاب: يخطئ من يظن أننا سنعيد الشرعية لبشار الأسد بعد أن فقدها

 

" />

أحدث الأخبار

في لقائه مع الجالية السورية بأمريكا د. حجاب: يخطئ من يظن أننا سنعيد الشرعية لبشار الأسد بعد أن فقدها

تاريخ النشر: 23-أيلول-2017

التقى وفد من الهيئة العليا للمفاوضات برئاسة المنسق العام ، الدكتور رياض حجاب، بالجالية السورية في أمريكا، يوم الجمعة ٢٢ سبتمبر/أيلول 2017 ، وذلك على هامش الاجتماع السنوي للجمعية العامَّة للأمم المتحدة في نيويورك.

وأكد د. حجاب أن الهيئة العليا للمفاوضات لن تتنازل عن حقوق الشعب السوري ومطالبه بنيل الحرية والكرامة وإسقاط نظام الأسد، قائلاً: "لا نملك حق التنازل عن مطالب شعبنا عن تضحياته...منفتحون للتباحث بشأن كل ما من شأنه التخفيف من معاناة السوريين دون التنازل عن المبادئ".

وشدد د. حجاب على أنه "لا يمكن القبول ببشار الأسد وزمرته كجزء من الحل في سورية"، معتبراً أنهم "أساس مشاكل البلاد، وخروجهم من السلطة يمثل المطلب الرئيس لشعب يرفض استمرار الدولة القمعية والحكم الدكتاتوري الشمولي، ويخطئ من يظن أننا سنوافق على منح بشار الشرعية بعد أن فقدها".

وفي ختام اللقاء أشار د. حجب إلى أن الهيئة العليا للمفاوضات تواجه محاولات مستمرة من قبل النظام وحلفائه للطعن بمصداقيتها والتشكيك في مرجعيتها، لافتاً إلى الجهود التي تبذلها هذه الجهات لإنشاء جماعات تصف نفسها بأنها معارضة لكنها في حقيقة الأمر هي جزء من منظومة النظام ومؤسساته الاستخباراتية، مؤكداً بأن هذه القوى تعمل على: "تأسيس جماعات مهجنة تنادي بشرعية النظام وتطعن في المبادئ الأساسية للمعارضة، وتطالب في الوقت نفسه بالحصول على مقاعد متقدمة وحصص تمثيل غير واقعية في مفاوضات أستانة وجنيف".